((إن الرجل الحر حرية فردية مطلقة هو ذلك الرجل الذي يفكر كما يريد، ويقول كما يفكر، ويعمل كما يقول، على شرط واحد هو أن يكون كل عمله خيرا، وبرا، واخلاصا، وسلاما، مع الناس..
إن غاية التوحيد أن تكون في سلام مع الله، لتكون في سلام مع نفسك، لتكون في سلام مع الأحياء، والأشياء.. فإذا كنت كذلك فأنت (الحر)..))

الأستاذ محمود محمد طه - كتاب (لا إله إلا الله)

غزو أفغانستان
النذير العريان


الأخوان الجمهوريون



غزو أفغانستان
النذير العريان




الطبعة الأولي مارس 1980
ربيع الثاني 1400 هـ




الإهداء


إلى المسلمين عامة!!
وإلى المسلمين العرب خاصة!!
أعلموا أن الإسلام في أصوله - في القرآن المكي - هو دين الإنسانية جمعاء - هو دين الفطرة البشرية، من حيث هي بشرية - هو نقطة إلتقاء جميع أديان، جميع الناس - أديان السماء، وأديان الأرض!!
في الإسلام، بهذا المستوى، حل لمشكلة كوكبنا هذا، في يومنا هذا، وأنتم ورثته، وسدنته، ولكنكم شغلتم عنه بالسراب، وعشتم منه على القشور!!
واعلموا أن الإتحاد السوفيتي دولة مستعمرة جديدة، بدون أخلاقية حتى المستعمر التقليدي القديم، المعروف لدينا، والذي بلوناه!! ولقد ضللكم الإتحاد السوفيتي، وأستغل فيكم عداواتكم مع إسرائيل، ومع أمريكا، فمكن لنفسه من بلادكم، ومن البلاد المجاورة!!
أفيقوا إلى أنفسكم، وأنفضوا أيديكم من خيانة الإتحاد السوفيتي، ومن غدره، وباشروا حل مشكلتكم، مع إسرائيل، بأنفسكم، وأعلموا أن الحل الذي أمامكم ليس إلا الحل السلمي!! أنتم بالسلام تتفرغون إلى حل مشكلتكم الأصلية، ألا وهي فساد داخليتكم!! فرغوا أنفسكم، وأقبلوا على بعث دينكم!! وقد قدمنا لكم، نحن الجمهوريين، بعث دينكم في دعوة موضحة ومبوبة!!
أقبلوا عليها بعقول حرة!!
فليس لكم عنها مندوحة!!