لقد أثبتت هذه الأحداث أن الشعب السوداني شعب أصيل، شجاع، كريم .. يجود بالنفس في سبيل العزة، والشرف ولا ينقصه غير القائد الذي يفجر كوامن أصالته، ويحرك حسه الوطني .. فاذا وجد قائدا، في مستواه، فان المعجزات تجري على يديه، والبطولات تسعى اليه خاطبة وده.. حقا كما قال الأستاذ محمود في تحقيق معه في جريدة الأخبار، فيما بعد، ((الشعب السوداني شعب عملاق يتصدره أقزام))

معالم على طريق تطور الفكرة الجمهورية - الكتاب الاول


المسيح

الإخوان الجمهوريون
الطبعة الأولى - ديسمبر ١٩٨١

جنوب السودان
المشكلة!! والحل!!

الاخوان الجمهوريون
الطبعة الأولى - فبراير ١٩٨٢

أدب السالك في طريق محمد

الإخوان الجمهوريون
الطبعة الأولى - ١٢ يوليو ١٩٨٢

التقليد!! والأصيل!! والأصلاء!!

الأخوان الجمهوريون
الطبعة الثانية - اغسطس ١٩٨٢

الفكرة الجمهورية هي الإسلام

الأخوان الجمهوريون
الطبعة الأولى - نوفمبر ١٩٨٢

الموالد الثلاثة:
مولد محمد، مولد المسيح، مولد السودان

الأخوان الجمهوريون
الطبعة الأولى - ديسمبر ١٩٨٢

عقيدة المسلمين اليوم!!

الأخوان الجمهوريون
الطبعة الثانية – فبراير ١٩٨٣

الشيعة

الأخوان الجمهوريون
الطبعة الأولى - فبراير ١٩٨٣م

بنك فيصل الإسلامي!؟

الأخوان الجمهوريون
الطبعة الأولى - مارس ١٩٨٣

الهوس الديني يثير الفتنة
ليصل إلى السلطة

الأخوان الجمهوريون
الطبعة الأولى - مايو ١٩٨٣

الوثائق تكشف التآمر الجنائي

الأخوان الجمهوريون
الطبعة الأولى - يونيو ١٩٨٥

ماذا قال العالم عن الأستاذ محمود؟

الأخوان الجمهوريون
الطبعة الأولى - يونيو ١٩٨٥

هذا.. أو الطوفان

الأخوان الجمهوريون
٨ سبتمبر ١٩٨٥ م - ٢ ذو الحجة ١٤٠٥ هـ
الطبعة الأولى

الديباجة

محمود محمد طه
آخر ما كتبه الأستاذ محمود محمد طه
من داخل المعتقل - الثلاثاء ٣٠ أكتوبر ١٩٨٤م