((لا تحسبن الكيد لهذه الأمة مأمون العواقب، كلا !! فلتشهدن يوما تجف لبهتة سؤاله أسلات الألسن، يوما يرجف كل قلب، ويرعد كل فريصة.. أما بعد: فهذا نذير بين يدى صاخة، تمزق مسامع من أصمّه الطمع))

الأستاذ محمود محمد طه - 1946

menu search

إنشاد القصائد الشعراء المنشدون مقدمون

القصائد العرفانية

يا صبا الأسحار

عبد الغني النابلسي

يا صبا الأسحارْ هِجتَ أشواقي * فاشرح الأخبارْ عند أرفاقي
إن وجدي نحو نجدِ ليت يجدي كلما قد ثارْ

هذه سلمى أقبلت تختالْ * ثغرها الألمى لي سقى الجريالْ
يا رفيقي في طريقي ضاق زيقي فاهتك الأستارْ

دارَ في الحضرهْ لابسَ الأثواب * لي به نظرهْ وهي فتح الباب
جل أمري ذات خدرِ راق خمري دارت الأدوارْ

عُجْ على الوادي سائق الأظعانْ * نغمة الحادي هاجت الركبانْ
والأغاني للمعاني كالمباني تظهر الأسرارْ

يا غنيْ عبدَكْ دائماً صلّى * للذي عندَكْ في العلا جلا
وهو طه نال جاها يتباهى بعطا الجبارْ