في موقف الثورة، إن كنت تخضع للقانون الفاشل الظالم، فأنت لا تغيّر. فالثورة انتقاض على كل ظلم، مهما كان الظلم مسلحاً ومحمياً

الأستاذ محمود محمد طه - محاضرة “الاستقلال وقضايا الشعب”

menu search

إنشاد القصائد الشعراء المنشدون مقدمون

القصائد العرفانية

حُبُّكَ لِي عظيم

عصام عبد الرحمن

إنْ كُنْتَ ذَا الحَظِّ العَظِيمْ
فلأنَّ حُـبَّك لي عَظِــــيمْ

أنـَـتْ الكَــرِيمُ المُنْــــعِمُ
أنـَـتْ الغفـُـوُر الأرْحَــمُ
عــظُُمَتْ عُيُــوبِي كــثرةً
لــكنَّ سِتـْـركَ أعْـــــظَمُ
وكـَـذََاكَ حُبُّـك لي عظيم

إن كـانَ عفـُـوك حَـفَّني
عــن كُلِّ شــينٍ عـفـَّني
وَمـَـحَا ذُنـُـــــوبي مِـنَّةً
وطـَـوَي حَــنِيناً شَــفَّنِي
فلأن حُبَّــك لي عــظيم

جـَـهْلاً حَسِبْتُك هَاجِري
تـَـبَّاً لِـسُودِ خـــواطِرِي
لــكنَّ حلْمَـكَ رحْــــمَةً
سَـاقَ السَّـنا لِضَمَائِرِي
عفواً فحُبُّـك لي عظـيم

أهْدَرْتُ عُمْرِيَ في الهَوَى
هَــرَباً بآفـَــاقِ السِّـوى
لَــكِن هَـــوَاكَ عِنـَــايَةً
قَدْ عـَـادَ بي بَعْدَ النـَّوى
فَضْلاً فحُبُّك لي عَظِيم

أرْسَلْتَ نَحْــوِيَ نَظْرَةً
مَــلأتْ فـُــؤْادِيَ حَيْرَةً
عَــنْ كـُـلِّ غَيْرٍ فـاتِـكٍ
طـَـهَّرْتَ قَلْـبِيَ غَيْـرَةً
إذ أنَّ حُبَّــك لي عَظِيم