لقد أثبتت هذه الأحداث أن الشعب السوداني شعب أصيل، شجاع، كريم .. يجود بالنفس في سبيل العزة، والشرف ولا ينقصه غير القائد الذي يفجر كوامن أصالته، ويحرك حسه الوطني .. فاذا وجد قائدا، في مستواه، فان المعجزات تجري على يديه، والبطولات تسعى اليه خاطبة وده.. حقا كما قال الأستاذ محمود في تحقيق معه في جريدة الأخبار، فيما بعد، ((الشعب السوداني شعب عملاق يتصدره أقزام))

معالم على طريق تطور الفكرة الجمهورية - الكتاب الاول


إنشاد القصائد الشعراء المنشدون مقدمون

القصائد العرفانية

بنورك أيها الوجه الجميل

بنورك أيها الوجه الجميل * ظهرنا كلنا جيل فجيل
وبان الحق واتضح السبيل * وانك حسبنا نعم الوكيل

فإنك حسبنا في كل حال * فليس يرى سواك لنا كفيل
أليس الله كافينا أمانا * إذا منا بدا العبد الذليل

يميل إليكم الناءون دارا * فكيف نزيلكم عنكم يميل
وما أتخذ الأنام لديك عهدا * ولكن عهدك الفضل الجزيل

وقالوا ما دليلكمُ عليه * فقلنا ذاته فهو الدليل
وفكرك سابق علمى اقتضاء * وفضلك دونه فعلى قليل
أراك ولا أراك فان طرفي * لدى سبحاتك العليا كليل

• البيتان اللذان يتصدران القصيدة للعارف بالله الشيخ عبد الغني النابلسي