ستلقي علينا معرفة الحق تبعة العمل بالحق، وأيسر ما يقضي به العمل بالحق عدم التعاون مع الباطل – فإنك أنت حين تدفع الضريبة لحكومة مستعمرة، أو حكومة مفسدة، إنما تعينها على باطلها، وتتحمل بذلك كفلا من إصرها.. وأيسر سبيليك أن تمتنع عن إعانتها، وتأبى التعاون معها.. وهذا ما عنيناه بالعصيان المدني

محمود محمد طه، 6 سبتمبر 1952

الكتاب الأول من سلسلة رسائل ومقالات

menu search

إنشاد القصائد الشعراء المنشدون مقدمون

القصائد العرفانية

أحمد نبينا

عوض الكريم موسى

الوحّد ذاتو * كمّل حياتو
أحمد نبينا

ما اتقدم ربو * مشى قاصي دربو
شال عنو ذنبو * وسلم له قلبو

الإستقامة * شاب في إقامه
الليل قامه * طالب المقاما

صورتو الفطرية * وسيرتو العطرية
هجر الغيرية * وبلغ الحرية

جامع بيانو * خلقو قرآنو
واصل أحزانو * شوقو لاخوانو

انفاقو العفو * فاق صحبو الصفوة
وفى درب الاسوة * ربّالو اخوة

عند الله مطري * بالخلق المطري
الطبعو فطري * وشهوده وتري

خيرو محصّلنا * وذكرو محصّنا
دربو بوصّلنا * ومعراجو سنة

نال خير الأسماء * والخلق الأسمى
الله يعطي * وعليه القسمة

ما اتعالى اتكبر * لله كبّر
برا ما اتبطر * حرا ما سيطر

فرحان بى الله * وخايف مكر الله
اليوم ملك الله * واليوم نسب الله

الليل قامه * والدين أقامه
فى طيبة مقامه * ومحمود مقامه

النور الساري * في كل ساري
الحر المرسل * من كل إسار

النور الأول * والمسلم أول
الثانى راضي * والراضي مكمل

ما غاب في ثانية * في الدنيا الفانية
وقطوفه دانية * في رسالته التانية

لى الله ذاكر * ولى الله شاكر
لى يومه فاكر * ما شاغلو باكر

ربو البحبو * حابي البحبو
ودرب العناية * محفوف بى حبو

أمر الله المقضي * الكامل المرضي
بى ذاته يقضي * وبى ذاتو يرضي

البعث الأعظم * في الموت الأعظم
والعرس الأعظم * في الاسم الأعظم

جيتك ذليلا * تصلحنى الليلة
والخل الفردى * يلقى الخليلا

ياخير مصلي * على أحمد صلي
جيتك بى ذلي * لى رضاك تبذل لي