لقد أثبتت هذه الأحداث أن الشعب السوداني شعب أصيل، شجاع، كريم .. يجود بالنفس في سبيل العزة، والشرف ولا ينقصه غير القائد الذي يفجر كوامن أصالته، ويحرك حسه الوطني .. فاذا وجد قائدا، في مستواه، فان المعجزات تجري على يديه، والبطولات تسعى اليه خاطبة وده.. حقا كما قال الأستاذ محمود في تحقيق معه في جريدة الأخبار، فيما بعد، ((الشعب السوداني شعب عملاق يتصدره أقزام))

معالم على طريق تطور الفكرة الجمهورية - الكتاب الاول

menu search

رسالة الصلاة

الفهـرسـت


الإهــداء
مقدمـة الطبعة الخامسة
مقدمـة الطبعة الرابعة
الدين.. الدين ما هو؟
الإنسان.. الإنسان ما هو؟ ومن هو
المرحلة الأولى من نشأة الإنسان
المرحلة الثانية من نشأة الإنسان
المرحلة الثالثة من نشأة الإنسان
النبوة الأولى - خلافة الأرض
نشأة العقـل
ما هي الحاسة السادسة؟؟
ما هي الحاسة السابعة؟؟
المرحلة الرابعة من نشأة الإنسان
عودة للمرحلة الثالثة من نشأة الإنسان
الدين قبيل آدم
العقل الواعي والعقل الباطن
العقل الواعي، وكيف نشأ؟
وحدة البنية البشـرية
خاتمـة
بشـــارة
توطئة البحـث
المدنيــة الجديدة
المدنية الغربية ذات وجهين
الفضل للتوحيــد
الفردية هي المدار
الحرية الفردية المطلقة
الصـلاة وسـيلة
الرضا بالله عبودية
العبـودية هي الحرية
ما هي الصـلاة
للصـلاة معنيان
التقليـد
الأصـالة
الصـلاة بين المؤمن والمسلم
كيف نعرج بصلاة التقليد إلى الأصالة
خاتمـــة