((لا تحسبن الكيد لهذه الأمة مأمون العواقب، كلا !! فلتشهدن يوما تجف لبهتة سؤاله أسلات الألسن، يوما يرجف كل قلب، ويرعد كل فريصة.. أما بعد: فهذا نذير بين يدى صاخة، تمزق مسامع من أصمّه الطمع))

الأستاذ محمود محمد طه - 1946




الضحية غير واجبة!!
لا علي الفقراء!! ولا علي الأغنياء!!

الإهداء

الإهداء:


إلى افراد الشعب.. لا تضحوا!!
فالنبى الكريم قد اسقط الضحية فى حق أمته!! عندما ضحى عنها... وفهم ذلك كبار الأصحاب وعلماؤهم واغنياؤهم فلم يكونوا يضحون..

كما أن حكم الضحية انها سنَة عادة، تتغير بتغير الظروف التاريخية، والإجتماعية، والأقتصادية..
واليوم فإن أضرارها الإقتصادية والإجتماعية واضحة للعيان.
ولكل ذلك فإن الضحية اليوم ليست مطلوبة دينيا!!
بل انَ تركها قربة دينية اكثر من فعلها!!
اتركوا الضحية واحرصوا على السنَة الحقيقية فى حسن العبادة وحسن المعاملة..
فإن وقت السنَة الذى اظلنا، يتطلب دقة التمييز والتمسك بجوهر السنة وأساسها..