((لا تحسبن الكيد لهذه الأمة مأمون العواقب، كلا !! فلتشهدن يوما تجف لبهتة سؤاله أسلات الألسن، يوما يرجف كل قلب، ويرعد كل فريصة.. أما بعد: فهذا نذير بين يدى صاخة، تمزق مسامع من أصمّه الطمع))

الأستاذ محمود محمد طه - 1946




تعلموا كيف تصومون

الغلاف والإهداء


الأخوان الجمهوريون




من سلسلسة الثورة الثقافية

تعلموا كيف
تصومون





الطبعة الأولى يوليو 1981 – رمضان 1401



الإهداء:


الي المسلمين عامة
والي الشعب السوداني خاصة
اجعلوا صيامكم صونا لأنفسكم، في الظاهر، وفي الباطن، واعلموا انكم: (ان تبدوا ما في أنفسكم، أو تخفوه، يحاسبكم به الله)!!
صوموا عن الثرثرة، والغيبة والنميمة!!
لا تؤذوا الناس، لا باليد، ولا باللسان،
ولا بالخاطر المغيب في الضمير!!
لا تسيئوا الظن بأحد، بل خالقوا
الناس بالخلق الحسن، بالتواضع، وبالمحبة
وبالايثار!!
ولا تتوهموا أن صومكم عن الأكل والشراب،
وحده، يجزيكم!!
قوموا الليل، بالصلاة، وأحيوا القرآن فيها،
واستمعوا له، وأنصتوا، يفتح لكم!!
جدّدوا صومكم، وأدخلوا فيه الروح
بتجديد النية، في كل ليلة، وبالمراقبة،
والمحاسبة، وبالتوبة النصوح!!