وثاني ما تعطيه حقيقة الأشياء أن الوجود خير كله.. لا مكان للشر، في أصله، وإنما الشر في مظهره.. وسبب الشر هو جهلنا بهذه الحقيقة.. ومن ثم، فليس هناك ما يوجب الخوف.. ونحن لا نستطيع أن نستيقن هذه الحقيقة الكبرى إلا إذا تلقينا من الله بغير واسطة، ولا يكون لنا ذلك إلا إذا لقينا الله، ونحن لا نستطيع أن نلقاه إلا إذا عشنا متحلين ((بأدب الوقت)) وهو أن نعيش اللحظة الحاضرة، غير مشتغلين بالماضي، ولا بالمستقبل.. وهذا ما من أجله فرضت الصلاة.. وهذا هو الصلاة..

كتاب (رسالة الصلاة)

menu search

قضايا كوستي

فهرست


مقدمة بقلم أحمد سليمان دفع السيد المحامي
اهداء – مقدمة الكتاب
الشئون الدينية
كتاب الأمين داؤود
استغلال حرمة المساجد
ود مدني
مدينة بورتسودان
قضايا كوستي
قضية العريضة
قضية دار الفنانين
قضية سعد مصطفى وآخرين
قضية التحريض الاساسية
قرار محكمة الاحالة في قضية سالمين
المحكمة الكبرى لمحاكمة سالمين
قرار المحكمة
حيثيات الحكم في قضية دار الفنانين
الحكم في قضية سعد مصطفى الحاج
مذكرة القاضي حول العقوبة
الخاتمة