طريق مُحمّد: هـو الطريـق، لأنه طريق ((المحبـة)) الخصبـة، الخلاقـة.. قال العزيـز الحكيم عنـه: ((قل إن كنتم تحبـون الله فاتبعـوني يحببكـم الله))..
بطريـق مُحمّد أصبح الديـن منهاج سلـوك بـه تساس الحيـاة لتـرقى الدرجات نحو الحيـاة الكاملة.. حياة الفكر، وحياة الشّعور..

الأستاذ محمود محمد طه - كتاب (طريق محمد)


الموقف السياسي الراهن والحقوق الأساسية

الجزء الأول

جلال الدين الهادي: (...) يتلو علينا الشيخ الجيلي إبراهيم ما تيسر من آي الذكر الحكيم فليتقدم الشيخ الجيلي..

الشيخ الجيلي: أعوذ بالله من الشيطان الرجيم.. بسم الله الرحمن الرحيم.. (إِنَّ لِلْمُتَّقِينَ مَفَازًا * حَدَائِقَ وَأَعْنَابًا * وَكَوَاعِبَ أَتْرَابًا * وَكَأْسًا دِهَاقًا * لّا يَسْمَعُونَ فِيهَا لَغْوًا وَلا كِذَّابًا * جَزَاء مِّن رَّبِّكَ عَطَاء حِسَابًا * رَبِّ السَّمَاوَاتِ وَالأَرْضِ وَمَا بَيْنَهُمَا الرَّحْمَنِ لا يَمْلِكُونَ مِنْهُ خِطَابًا * يَوْمَ يَقُومُ الرُّوحُ وَالْمَلائِكَةُ صَفًّا لّا يَتَكَلَّمُونَ إِلاَّ مَنْ أَذِنَ لَهُ الرَّحْمَنُ وَقَالَ صَوَابًا * ذَلِكَ الْيَوْمُ الْحَقُّ فَمَن شَاء اتَّخَذَ إِلَى رَبِّهِ مَآبًا * إِنَّا أَنذَرْنَاكُمْ عَذَابًا قَرِيبًا يَوْمَ يَنظُرُ الْمَرْءُ مَا قَدَّمَتْ يَدَاهُ وَيَقُولُ الْكَافِرُ يَا لَيْتَنِي كُنتُ تُرَابًا) صدق الله العظيم..

جلال الدين الهادي: (...) الحزب الجمهوري مهرجانه لعيد الفطر عن الحقوق الأساسية في الدستور.. وفي ليلة البارحة قدم الأستاذ محمود حديثاً عن الحقوق الأساسية، ماهية الحقوق وحماية الحقوق.. وفي هذه الليلة يتحدث الأستاذ محمود عن الموقف السياسي والحقوق الأساسية.. والحق أن الموقف السياسي يدور كله حول الدستور.. في الآونة الأخيرة في أحداث كثيرة جداً ذات صلة بالدستور، تعديل المادة 5/2 التي بها حُل الحزب الشيوعي ثم تصريح السيد الأزهري الأخير في عيد الفطر ثم المحاكمة الأخيرة، محكمة الردة التي حكمت فيها المحكمة الشرعية بردة الأستاذ محمود.. هذه المحاكمة ذات صلة بالدستور لأننا نعتقد أن هذه المحاكمة تسلب حقاً أساسياً من مواطن يجب أن يتمتع بالحق الأساسي.. حوادث كثيرة، مسودة دستور عام سبعة وستين، الخلط الشائع، الأضطراب الواضح، رأي الإشتراكيين ورأي الميثاقيين.. كل هذه الحوادث في الموقف السياسي ذات صلة بالحقوق الأساسية.. يحدثنا الأستاذ محمود بحديث مستفيض عن الموقف السياسي والحقوق الأساسية فليتقدم الأستاذ محمود..