لقد أثبتت هذه الأحداث أن الشعب السوداني شعب أصيل، شجاع، كريم .. يجود بالنفس في سبيل العزة، والشرف ولا ينقصه غير القائد الذي يفجر كوامن أصالته، ويحرك حسه الوطني .. فاذا وجد قائدا، في مستواه، فان المعجزات تجري على يديه، والبطولات تسعى اليه خاطبة وده.. حقا كما قال الأستاذ محمود في تحقيق معه في جريدة الأخبار، فيما بعد، ((الشعب السوداني شعب عملاق يتصدره أقزام))

معالم على طريق تطور الفكرة الجمهورية - الكتاب الاول

menu search

الثورة الثقافية

هذا الكتاب


هذا كتاب عن الثورة الثقافية نخرجه للناس ونستهدف به احداث التغيير الجذري في حياة الافراد والجماعات

هذا الكتاب


وستتخذ الثورة الثقافية سلسلة من الكتيبات باسم "تعلموا كيف" تبدأ بكتيب "تعلموا كيف تصلون" الذي سيكون بين أيدي القراء قريبا ان شاء الله ، ثم تسير الى غير نهاية ، تقدم كل الموضوعات التي يأتيها الآتي

هذا الكتاب


فهذا كتيب نقدمه بين يدي "الثورة الفكرية" و "الثورة الثقافية" وهو في ذلك دعوة اليها على بصيرة الدين ، وهدى العلم ــــ العلم بالله ، والعلم بالأخرى ، والعلم بالدنيا ..
ويجب ان يكون واضحا فإننا ، نحن السودانيين لا تنقصنا المهارة الفنية ، ولا الخبرة العلمية ، بقدر ما تنقصنا "الاخلاق"

هذا الكتاب


ان التغيير يجب ان يبدأ من النفس البشرية ، يبدأ من داخل كل نفس وهذا هو ما توخيناه هنا .. وهذا ما من أجله بدأنا سلسلتنا العلمية "تعلموا كيف تصلون"
يجب أن نبدأ بتغيير أنفسنا في دخيلتها .. فان نحن غيرناها الى ما هو أحسن أمكن أن نغير الى الاحسن غيرنا .. والا فلا .. فإن فاقد الشيء لا يعطيه ..

ـــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ
السودان ــــ ام درمان ص .ب 1511