وثورة أكتوبر ثورة لم تكتمل بعد .. وإنما هي تقع في مرحلتين .. نفذت منهما المرحلة الأولى ، ولا تزال المرحلة الثانية تنتظر ميقاتها .. المرحلة الأولى من ثورة أكتوبر كانت مرحلة العاطفة المتسامية ، التي جمعت الشعب على إرادة التغيير ، وكراهية الفساد ، ولكنها لم تكن تملك ، مع إرادة التغيير ، فكرة التغيير ، حتى تستطيع أن تبني الصلاح ، بعد إزالة الفساد .. من أجل ذلك انفرط عقد الوحدة بعيد إزالة الفساد ، وأمكن للأحزاب السلفية أن تفرق الشعب ، وأن تضلل سعيه ، حتى وأدت أهداف ثورة أكتوبر تحت ركام من الرماد ، مع مضي الزمن .

الأستاذ محمود محمد طه - كتاب (لا إله إلا الله)

menu search

قضايا كوستي

شاهد الاتهام السابع – الطاهر محمد حمد


سوداني – كوستي – 33 سنة – معلم
يقسم اليمين

محامي الاتهام يستجوب الشاهد السابع


محامي الاتهام: بتعرف سالمين؟
الشاهد: أعرف المتهم وهو زميلي في التدريس ويعرفني.
محامي الاتهام: بالنسبة للفكرة الجمهورية، انت موقفك منها شنو؟
الشاهد: أنا أنتمي لجماعة الجمهوريين.. والمتهم يعلم ذلك.
محامي الاتهام: وضح للمحكمة ما حصل يوم 16/11؟
الشاهد: أذكر في يوم 16/11 صليت الجمعة في جامع ((حي النصر)).. بعد الصلاة، اعتلى المتهم المنبر، وبدأ حديثه بالصلاة على النبي، ثم بدأ يذكر الرسول بتحسر، ثم قال إنه ظهرت فئة ضالة، هذه الأيام، تفسر الإسلام على هواها.. وتخالف المذاهب الأربعة، وطلب من المصلين انه إذا حضرت هذه الفئة، وتحدثت بغير المعروف من الدين.. أن يمنعوهم، وقال إن هذه الفئة تمنع الناس الصلاة، وبذلك يختفي صوت الآذان الجميل...! وقال: ان هذه الفئة ظهرت في بورتسودان، وحينما تصدى لهم المتهم في كوستي قاضوه في المحاكم.. وقال: السجن أحب الى مما يدعونني اليه، أين أنا من أبي حنيفة! وسيدنا يوسف! انني أدافع عن شرفي.. عن ديني.. ثم قال لهم: ان العريضة التي سيقوم بها المتهم لم تسود.. وأشار الى ومعي عبد الحفيظ ميرغني وصلاح محمد الحسن، وقال لنا: ((خذوا ما سمعتموه، واحفظوه في جعبتكم.. وسوف أثأر منكم.)) سمع هذا الكلام جمهور من المصلين.
توقيع
23/2

القاضي يستجوب الشاهد السابع


القاضي: ما ورد في خطبة المتهم ذكر للجمهوريين، أو زعيمهم؟
الشاهد: لم يرد في خطبة المتهم ذكر للجمهوريين.
القاضي: عرفت كيف أن المتهم.. يقصد الجمهوريين؟
الشاهد: أنا علمت أن المتهم يقصد الجمهوريين.. لأنه تعرض لمسألة السجن، وقد سبق أن أودع الحراسة، لأنه هاجم الجمهوريين.
القاضي: غير مسألة السجن الخلاك، تقول: يقصد الجمهوريين، شنو؟
الشاهد: أنا أعرف المتهم شخصيا، وأعرف عداءه للجمهوريين.
توقيع
23/2